الاستيوباثي بالعربي

Osteopathy

الطب التقويمي أو الأستيوباثى (بالإنجليزية: Osteopathy) هو فرع من مهنة الطب، يمارس في الولايات المتحدة، وانتشر أيضا في كندا ، أوروبا ،و أستراليا . و كلمة الاستيوباثي مشتقه من الكلمتين اليونانيتين “أستيو” ὀστέον بمعني عظام و “باثي” -πάθεια بمعنى مرض. و يقوم الأستيوباثى على فلسفة “الشخص الكامل” التي ترى اهمية التعامل مع جسم الإنسان ككل، حيث يتعامل الطب التقويمي مع جسم الإنسان على أنه وحدة معقدة من الأجزاء المتداخلة ولا تعمل الأعضاء والأجهزة كل بمفرده ولا ينبغى أن يتم علاجها كذلك بمعنى انه يتم علاج الجسم كوحدة واحده أي العظام والمفاصل والأربطة والأوتار والعضلات وكل الأنسجة الرابطة ،وعلاقتها مع بعضها و ليس العضو المتعلق بشكوى المريض فقط . ويعطى الطب التقويمي اهتمام بمساعدة الجسم على علاج نفسه حيث يكون هناك تركيز على ميكانيكية الجسد وعلاقات الأعضاء المتداخلة وأجهزة الجسم أيضاً لكن هناك تركيز خاص على الهيكل العظمى للجسد حيث يستخدم أطباء الأستيوباثى العلاج اليدوى للعضلات والعظام مع أو بدلاً من العلاج التقليدى المتمثل في العقاقير والجراحة من أجل تمتع الشخص بالصحة السليمه. و يحمل طبيب الاستيوباثي لقب ال ( DO = دكتوراه في الطب التقويمي). و يقدم الأستيوباثى وسائل لتشخيص المرض و علاج المسببات الرئيسية له باستخدام تقنيات العلاج اليدوى لمساعدة جسم الإنسان ككل أن يستعيد توازنه. ويستند علم الأستيوباثى على مبدأ أن الصحة العامة للفرد تعتمد على أن تعمل عظامه، والعضلات والأربطة والأنسجة الضامة معا على نحو سلس وتقوم قناعة أطباء الأستيوباثى أن وسائلهم العلاجيه تسمح للجسم أن يقوم بشفاء نفسه. و هذه الوسائل تستخدم مجموعة من التقنيات اليدوية ويكون هناك تركيز على ميكانيكية الجسد وعلاقات الأعضاء المتداخلة وأجهزة الجسم أيضاً لكن هناك تركيز خاص على الهيكل العظمى للجسد حيث يستخدم الأطباء العلاج اليدوى للعضلات والعظام مع أو بدلاً من العلاج التقليدى المتمثل فى العقاقير والجراحة من أجل تمتع الشخص بالصحة السليمة.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *